مرحبا بك في شبكة التربية الإسلامية الشاملة مرحبا بك في شبكة التربية الإسلامية الشاملة مرحبا بك في شبكة التربية الإسلامية الشاملة مرحبا بك في شبكة التربية الإسلامية الشاملة مرحبا بك في شبكة التربية الإسلامية الشاملة
الرئيسية منهجية القراءة إستعد للإمتحان النجاح في الحياة قائمةالمواضيع شارك بموضوع راسلنا سجل الزوار
  مرحبا   المشرف العام الأستاذ أحمد مدهار - سجل عضويتك في الشبكة  


  إبدأ من هنـــــــــــا
 
 منهجية القراءة
 استعد للإمتحان
 النجاح في الحياة
 إدارة الوقت
 عالم الكمبيوتر
 عالم الإنترنيت
 إعجاز القرآن والسنة
 الإعجاز الطبي
 الإعجاز العلمي
 قريبا الطعام
 قريبا الطبيعة
 قريبا الفلك
 منوعات
 عالم الضياع
 التعريف بالعلوم
 الموسوعات
 قريبا التعريف بالسور
 
 الآداب الإسلامية
 أصحاب الجنة
 أسباب النزول
 أسماء الله الحسنى
 متن أبي شجاع
 لمحات من السيرة
 رجال حول الرسول
 أذكار المسلم
 المرتل الإلكتروني
 إبداعات إسلامية
 الأربعين النووية
 الكتب التسعة
 من قصص القرآن
 قصص الأنبياء
 القرآن الكريم
 عظماء في الإسلام
 قراء القرآن
 أسرار القرآن
 صوتيات القصص
 المعاملات الإسلامية
 عجائب الدنيا السبعة
 قريبا الجديد
 قريبا الجديد
 
 طباعة المواضيع

  التاريخ شاهد عليك

  باقة من المحاضرات والدروس



احمد مدهار

realplayer
مجانا لتلاميذ أقسام الجذوع المشتركة


ترقبوا الجديد إخواني الزوار خلال الأسابيع القادمة إنشاء الله

باكورة الموقع خدمة للقرآن الكريم


الاحداث التاريخية

في مثل هذا اليوم...

قال الله تعالى :
بسم الله الرحمن الرحيم
وَلِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلا يَسْتَقْدِمُونَ * يَا بَنِي آدَمَ إِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ رُسُلٌ مِّنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي فَمَنِ اتَّقَى وَأَصْلَحَ فَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ * وَالَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَاسْتَكْبَرُوا عَنْهَا أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ الأعراف الآية (34-36 )
من الهدي النبوي عَنِ الْمِقْدَامِ رَضِي اللَّهم عَنْه عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ مَا أَكَلَ أَحَدٌ طَعَامًا قَطُّ خَيْرًا مِنْ أَنْ يَأْكُلَ مِنْ عَمَلِ يَدِهِ وَإِنَّ نَبِيَّ اللَّهِ دَاوُدَ عَيْهِ السَّلام كَانَ يَأْكُلَُضِي اللَّهم عَنْه أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ مَا مِنْ يَوْمٍ يُصْبِحُ الْعِبَادُ فِيهِ إلا مَلَكَانِ يَنْزِلانِ فَيَقُولُ أَحَدُهُمَا اللَّهُمَّ أَعْطِ مُنْفِقًا خَلَفًا وَيَقُولُ الآخَرُ اللَّهُمَّ أَعْطِ مُمْسِكًا تَلَفًا *[البخاري ]
حكمة اليوم
من لم تبك الدنيا عليه لم تضحك الآخرة له
قال الشاعر
أصون عرضى بمالى لا أدنسه لا بارك الله بعد العرض فى المال
وصية
لا تستأمن إلا من تزداد به يقينًا.
قصة اليوم
شجاعة وحياء في غزوة الخندق، والمسلمون محاصرون في المدينة، رأي عمرو بن عبد ود مكانًا ضيقًا في الخندق يمكن عبوره، فعبر منه، ونادي علي المسلمين كي يخرج له أحد يبارزه.فقال علي بن أبي طالب-رضي الله عنه-:يا رسول الله، أنا له.فأعطاه الرسول صلي الله عليه وسلم سيفه وعمامته، وأذن له. فخرج إليه علي ودارت بينهما مبارزة شديدة، فضرب علي رأس عمرو بالسيف، فسقط عمرو قتيلا علي الأرض، فأخذ عليٌّ يكبر، فلما سمع الرسول صلي الله عليه وسلم تكبير علي علم أن عمرًا قُتل، ففرح وفرح المسلمون. وعاد علي إلي المسلمين متهللا فرحًا، فقال له عمر ابن الخطاب-رضي الله عنه-:هلاَّ سلبته(أي أخذت) درعه؟!فإنه ليس في العرب درع خير منها.فقال علي:إني حين ضربته استقبلني بسوأته (كشفت عورته) فاستحييت أن أستلبه. فقد منع الحياء عليَّا-رضي الله عنه-أن يأخذ درع عمرو وسيفه؛حتى لا ينظر إلي عورته المكشوفة.
فائدة في القيادة والإدارة
كيف تضاعف فاعليتك وقدراتك التنافسية؟ لكي تضاعف من فاعليتك وفعالية شركتك وتزيد من قدرتك على التنافس في أسواق عالمنا المتخم بالمنتجات والخدمات والشركات والمستهلكين أيضًا، عليك أن لا تفصل بين حياتك الشخصية وحياتك العملية. وأنت لن تستطيع ذلك مهما حاولت؛ لأن متاعب العمل تنتقل معك إلي البيت شئت أم أبيت، والمشاكل العائلية والعاطفية تؤثر علي عملك مهما حاولت تجاهلها. فما هو الحل؟ طبق مبدأ(اعمل تعش) بدلا من(عش تعمل)؛لأن السعادة والراحة والصحة الشخصية المنفتحة المرحة هي السبيل إلي طريق النجاح في العمل. وأنت وحدك المسئول عن سعادتك وعن توفير الراحة لنفسك وعن صحتك؛ إذا يمكنك- فعلا لا قولا- التحكم بأسلوب حياتك وتغيير أنماطها بما يحقق لك النجاح الفردي والإداري. بإمكانك مثلا مواجهة ضغوط العمل البدنية والنفسية من خلال نظام التهدئة الفورية والمرح والسيطرة علي تفكيرك والتحكم بعواطفك، كما يمكنك الارتقاء بقدراتك البدنية من خلال التمرينات الرياضية والاسترخاء ومقاومة التوتر ومعالجة الألم. كما بإمكانك السيطرة علي وقتك وإلا فإن الوقت سيسيطر عليك. أولا: يجب أن تسلم بأنك لا تستطيع القيام بكل شئ بنفسك، وثانيًا: يجب أن تؤمن بأن الوقت ثروة استراتيجية ومن الخطأ والخطر أن تهدرها. واستثمار الوقت لا يعني العمل لساعات أطول، بل العمل بطريقة أكفأ. يمكنك مثلا تفويض بعض الأعمال للآخرين، واتخاذ قراراتك بسرعة أكثر، وتنظيف مكتبك من الورق أولا بأول، وعدم التردد، وتنمية مهاراتك علي الاتصال الشفهي والهاتفي والكتابي والسماعي، وعقد اجتماعات منظمة وفعالة. إن النجاح في العمل والمنافسة أمر نسبي. فهو مزيج من الخاص والعام. ومن العمل الرسمي والشخصي ومن الجوانب النفسية والبدنية. وهو يعتمد علي الاعتدال في السلوكيات الإدارية والشخصية. في العمل والنوم والأكل والراحة والطموح والتعامل مع الآخرين داخل المنشأة وخارجها، وفي العلاقات الإنسانية والتجارية.
في مثل هذا اليوم :
1954، بدأت المحادثات الأولى السوفييتية - الأميركية بشأن تحريم الأسلحة الذرية.
1960، أُعلِنَ استقلال السنغال.
1908، تم فى القسطنطينية (استنبول) توقيع اتفاقات سكة حديد بغداد مع الحكومة العثمانية، وهى تتعلق بالـ 840 كيلو مترًا المؤدية إلى حيفا، فى فلسطين.
1964 ، اقتراع مجلس العموم البريطاني على إلغاء عقوبة الاعدام .
1947، أعلنت الولايات المتحدة الأميركية، فى الأمم المتحدة، أنها من أنصار تقسيم فلسطين.
رسالة الإسلام

الإعجاز في القرآن والسنة



  ظاهرة الغش في الإمتحانات
 الغش في الإمتحانات
 لقد قيل في الغش
 رصد التلاميذ للظاهرة

  جديرة بالمشاهدة
 لا للتدخين
 الموت المحتوم
 المخدرات والحوادث
 الخمول والمخدرات
 مخدرات وعظام
 المخدرات حرق للحياة
 المخدرات سفك للدماء
 مسؤولية الجميع
 المخدرات ضياع للأبناء
 ظلام المخدرات
 لنتعاون جميعا
 ضحايا المخدرات صور
 جميعا لا للتدخين

  استفتاء
مارأيك بمحتويات وتصميم موقع التربية الإسلامية؟

ممتاز
جيد
مقبول
سئ
لا تعليق



نتائج
تصويتات

تصويتات 1844

  تسجيل الدخول
المعرف

كلمة المرور

مرحبا زارئرنا [التسجيل] بعد التسجيل يمكنك إرسال المقالات والتعليقات بإسمك.

  مواقع صديقة



شبكة التربية الإسلامية الشاملة
المشرف العام الأستاذ أحمد مدهار
جميع الحقوق محفوظة للشبكة
2004/2003
لأفضل مشاهدة ننصح بأن تكون درجة وضوح الشاشة 1024× 768